عمّان – الاتحاد الأردني لألعاب القوى

رحب الاتحاد الأردني لألعاب القوى باستضافة النسخة الأولى من بطولة غرب آسيا للضاحية.
بعد أن أعلن اتحاد غرب آسيا على لسان مديره علي ياسين تأجيل البطولة بعد تعذر تنظيمها في فلسطين، رغم جاهزية الاتحاد الفلسطيني لألعاب القوى ، حيث اعلن اتحاد الأردني لألعاب القوى على لسان رئيسه المحامي سعد الحياصات تسخير كافة إمكانياته وخبراته لدعم الأخوة الفلسطينيين في تنظيم السباق وحرصه على إقامته هناك، إيماناً بأهمية وضرورة دعم صمود الشعب الفلسطيني وحقه في استضافة الأحداث الرياضية وهذا ما أكده الحياصات لنظيره الفلسطيني الدكتور مازن الخطيب.
وحسب تصريحات الناطق الإعلامي عضو مجلس الإدارة الدكتور نضال الغفري فإن الاتحاد الأردني لألعاب القوى أعلن عن رغبته تنظيم واستضافة بطولة غرب اسيا لاختراق الضاحية بعد تعذر اقامتها بفلسطين.
وأضاف الغفري أن الاتحاد الاردني تلقى إشادة كبيرة لما يتمتع به من قدرات إدارية وفنية على مستوى عالٍ باستطاعاتها إنجاح هذا الحدث الرياضي، خاصة بعد النجاح الكبير الذي رافق استضافة العاصمة الأردنية عمّان للبطولة العربية قبل أيام، على مضمار ملعب البشارات للغولف، وهو ما يشجع الدول المنتسبة للاتحاد التواجد والمشاركة في البطولة، خاصة بعد الإشادات العديدة التي تلقاها الاتحاد الأردني إثر النجاح الكبير في استضافة البطولة العربية.

أضف تعليقاً