الدوحة – الاتحاد الأردني لألعاب القوى

وصلت الجمعة 19 نيسان 2019 بعثة المنتخب الأردني لألعاب القوى للعاصمة القطرية الدوحة وذلك للمشاركة في منافسات بطولة آسيا لألعاب القوى التي تستضيفها قطر في الفترة من 20 وحتى 24 من الشهر الجاري.
ويرأس الوفد الأردني السيد جاسر النويران ويرافقه السيد خضر رحال إدارياً للوفد والمدربين كمال المومني وعطا البلوي والبولنديين هاس وآدم وأخصائية العلاج بولينا، وتضم قائمة اللاعبين كل من “زينه عابدين، محمد البحيري، شريف عطاونة، سامر جوهر، مصعب المومني وعواد الشرفات”.
وأكد عضو مجلس الإدارة ورئيس الوفد جاسر نويران أن اللاعبين يشاركون في البطولة بهدف المنافسة وتحقيق الإنجازات التي تليق بالوطن، ويستهدفون منصات التتويج بعد أن وصلوا للمنافسات بجاهزية عالية ومعنويات مرتفعة، بعد أن رفعت المعسكرات التدريبية خارجياً ومحلياً من المستوى الفني والبدني للأبطال الأردنيين وخاصة المشاركات الأخيرة، وأضاف أن الاتحاد يمتلك الثقة بأبطاله لرفع العلم الأردني في هذا المحفل القاري الضخم.
من جانب آخر أشار الناطق الإعلامي للاتحاد الدكتور نضال الغفري أن رئيس الاتحاد الأستاذ المحامي سعد حياصات غادر نحو قطر للمنافسة على رئاسة الاتحاد الآسيوي، متسلحاً بالخبرة ودعم الاتحادات الاعضاء في الاتحاد الآسيوي، حيث ينظر الجميع له كمنافس قوي ويمتلك فرصاً ضخمة لشغر هذا المنصب.
كما أشار الغفري إلى أن هناك منافسة قوية أيضاً لأعضاء الاتحاد للتواجد في اللجان الخاصة بالاتحاد الآسيوي، حيث ينافس أمين السر إبراهيم أبو عصبة للتواجد في لجنة اختراق الضاحية، وعضو مجلس الإدارة السيد معتصم ملكاوي للجنة المدربين والدكتور نضال الغفري للجنة الفنية، وهو ما يعتبره مكسباً كبيراً للرياضة الأردنية بشكل عام ولأم الألعاب بشكل خاص.
وأكد الغفري إلى أن القلوب متوحدة خلف الوفد الأردني لتحقيق المكاسب الفنية والإدارية التي سترفع اسم الأردن عالياً في القارة الآسيوية، وهو ترجمة للتطور الكبير الذي شهده الاتحاد الأردني الذي يعبر واحداً من أكثر الاتحادات ذات البصمات الواضحة في المنطقة بعد سلسلة الاستضافات المميزة والطموح الكبير الذي يمتلكه الاتحاد برئاسة الأستاذ المحامي سعد حياصات لمزيد من الإنجازات والاستضافات أهمها بطولة آسيا أوقيانوسيا للألتراماراثون بعد أشهر من الآن.

أضف تعليقاً