عمان – الاتحاد الأردني لألعاب القوى

أعلن الاتحاد الأردني لألعاب القوى اكتمال التحضيرات لمسيرة لا للانتحار والتي تنطلق يوم الجمعة 27 سبتمبر 2019، من دوار عبدون وحتى ساحة مستشفى الأردن مروراً بجسر عبدون المعلق، برعاية مدير الأمن العام.
وأعلنت مها حرز الله عضو مجلس إدارة الاتحاد الأردني لألعاب القوى ورئيس اللجنة النسوية اكتمال التحضيرات الخاصة بالحدث الذي يقام للمرة الأولى في الأردن ضمن مشاركة الأردن لدول العالم بيوم محاربة الانتحار العالمي والذي يصادف يوم العاشر من سبتمبر في كل عام.
وكان الاتحاد الأردني لألعاب القوى أعلن عن تفاصيل المسيرة في مؤتمر صحفي أقيم مطلع الأسبوع بحضور أعلامي كثيف، حيث أشار رئيس الاتحاد سعد حياصات بأن هذه المشاركة تأتي ضمن المسؤولية الاجتماعية التي يوليها الاتحاد أهمية بالغة، موجهاً الدعوة لوسائل الإعلام والفعاليات والمؤسسات الأردنية المختلفة للمشاركة في الحدث.
وتهدف المسيرة الأولى من نوعها في الأردن لتسليط الضوء على هذه الظاهرة المجتمعية المرفوضة من أجل محاربتها والحد منها، بالإضافة لإيجاد تعاون مشترك مع مختلف المؤسسات المختصة وغيرها من الجهات المعنية لتكون بداية لسلسة تعاون لمحاربة السلوك الانتحاري ونشر الوعي حولها.
كما يأمل الاتحاد الأردني والقائمون على المسيرة تقديم الرعاية الصحية اللازمة والوقاية من أسباب الانتحار وطرقها، وتشجيع العمل الخيري وتحفيز القطاعين العام والخاص لدعم استمرارية الأنشطة والفعاليات الخاصة بهذه المناسبة وتوفير التغطية الإعلامية في جميع مناطق المملكة، حسب ما أفاد مدير العلاقات العامة بالاتحاد أيمن الفاعوري.

أضف تعليقاً